; charset=UTF-8" /> وكالة وطن للأنباء » البصرة :العشرات من الشباب يشاركون بوقفة شبابية تضامنا مع القوات العراقية وضحايا "الإرهاب"
ابرز الاخبار
البصرة :العشرات من الشباب يشاركون بوقفة شبابية تضامنا مع القوات العراقية وضحايا "الإرهاب"

وقال الناشط المدني والتدريسي في جامعة البصرة الدكتور كاظم السهلاني في حديث صحفي، إن “عشرات الشباب البصريين من أديان ومذاهب واتجاهات فكرية مختلفة شاركوا في الوقفة التضامنية مع القوات الأمنية وضحايا الإرهاب من المدنيين والعسكريين، وخاصة أهالي ناحية الضلوعية التي لا تختلف كثيرا عن ناحية آمرلي في التضحية والفداء، وكذلك أهالي الكاظمية الذين تعرضوا الى هجمات إرهابية عنيفة قبل أيام قليلة”، مبينا أن “المشاركين في الوقفة ناشدوا الحكومة العراقية أن تعيد النظر في قراراتها واجراءاتها وخططها المتعلقة بمحاربة تنظيم داعش الإرهابي من أجل القضاء عليه بأقل قدر من التضحيات البشرية والخسائر المادية”.

ولفت السهلاني الى أن “الشباب المشاركين في الوقفة حملوا الحكومة مسؤولية ما جرى في الصقلاوية لأن إفادات الناجين تفيد بتخاذل الحكومة في التعامل مع الأزمة، وبالتالي راح ضحية ذلك التخاذل الكثير من الشهداء، وبعضهم من منتسبي الفوج الثالث التابع لفرقة المشاة الرابعة عشر التي يقع مقر قيادتها في البصرة”.

وشدد السهلاني على أن “الناشطين المدنيين الذين شاركوا في الوقفة طالبوا من خلال هتافاتهم واللافتات التي رفعوها بالكشف في أسرع وقت ممكن عن نتائج التحقيق في مجزرتي سبايكر والصقلاوية، إضافة الى معاقبة المتورطين والمتخاذلين”، مضيفا أن “الوقفة ليست الأولى من نوعها في البصرة ولن تكون الأخيرة، إذ ستكون لنا وقفات أخرى مشابهة في الأيام المقبلة”.

بدوره، قال نقيب المعلمين في البصرة جواد المريوش في حديث صحفي، إن “نخبة من المعلمين شاركت في الوقفة التي جاءت للتأكيد على أن دماء العراقيين ليست رخيصة، وأن الإرهاب يجب القضاء عليه لإحلال السلام”، معتبرا أن “البصرة قدمت خلال العام الحالي الكثير من شبابها كشهداء دفاعا عن العراق، ومع ذلك لم تحصل المحافظة على الحد الأدنى من حقوقها”.

وأكد المريوش أن “تظاهرة حاشدة من المقرر أن تنطلق صباح يوم غد قرب مقر الحكومة المحلية للمطالبة بجعل البصرة اقليما فيدراليا كرد فعل على الإقصاء والتهميش الذي تواجهه المحافظة من قبل القوى السياسية المتنفذة”.

يذكر أن محافظة البصرة شهدت في غضون الأشهر القليلة الماضية العديد من الوقفات الاحتجاجية لناشطين شباب عبروا خلالها عن تضامنهم مع القوات العراقية في حربها ضد تنظيم “داعش”، ورفضهم للعنف والتطرف، كما طالبوا الحكومة بإجراء إصلاحات في المؤسسات الأمنية والعسكرية ومعاقبة القادة المقصرين والمتخاذلين.

 
 

 

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة