وكالة وطن للأنباء
ابرز الاخبار
شبهات فساد محافظة البصرة مع شركة هل انترناشيونال ومطالبات بتدخل هيئة النزاهة
ويشير هذا الكتاب الى عدم امتلاك مجلس محافظة البصرة لأي نسخة من العقد المبرم بين محافظة البصرة وشركة هل انترناشيونال الاستشارية الاميركية ، مشيراً الى انه يجب مفاتحة محافظة البصرة للحصول على نسخة من العقد . والمستغرب هنا ، كيف يمكن لمحافظة البصرة ان تبرم عقداً مهماً بهذا الحجم بدون علم مجلس محافظة البصرة ، وعدم امتلاك مجلس محافظة البصرة لنسخة من هذا العقد ، مع ملاحظة ان مجلس المحافظة يتمتع بالسلطات التشريعية والرقابية في المحافظة !!. وفي حديث مطول لـ”عراق القانون ” مع مصدر خاص وموثوق افاد المصدر، ان العقد المبرم مع شركة هل انترناشيونال هو عبارة عن صفقة فساد مؤكدة ، وان العقد تشوبه الكثير من التساؤلات التي لاتوجد لها اجابة شافية . واضاف المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه ، ان التعاقد مع شركة هل انترناشيونال قد تم خارج السياقات القانونية المعتمدة ، حيث ان القوانين والتعليمات تجيز للمؤسسات الحكومية حق التعاقد مع الشركات عن طريق اعلان المناقصات الرسمية وبصورة علنية ، وبعد ان تتقدم مجموعة من الشركات بتقديم عطاءاتها يتم دراسة وتحليل العروض المقدمة ، ومن ثم يتم اختيار افضل العروض لغرض التعاقد ، وهذا الامر لم يحدث اطلاقاً في موضوع العقد مع شركة هل انترناشيونال . واضاف ، ان العقد ينص على ان تقوم الشركة بوضع الخطط والدراسات الكفيلة بتطوير الواقع الخدمي والعمراني للبصرة ضمن خطة بعيدة المدى تمتد للعام 2040 ، وان تتكفل الشركة بدراسة وتقييم المشاريع المستقبلية ، وتقييم الشركات المتنافسة وتأهيلها لتنفيذ المشاريع الحكومية في البصرة مع تكفل الشركة بالاشراف على تنفيذ تلك المشاريع وفق المواصفات المطلوبة ،ولكننا ومن خلال متابعة دقيقة لسياقات عمل الشركة وجدنا فيها العديد من المخالفات القانونية اضافة الى مخالفة بنود العقد المبرم بين المحافظة والشركة واضاف المصدر، انه ولغرض عدم افتضاح عملية الفساد في هذا العقد ، فقد تم تخصيص احد القصور الحكومية في مجمع القصور مقراً لتلك الشركة ، والذي اعلن انه تم تخصيصه لقاء مبلغ ايجار شهري لم يكشف عنه اطلاقاً ، وان هذا المجمع هو مجمع يتمتع بحماية امنية مشددة ، ولايمكن لأيٍ من دوائر محافظة البصرة مخاطبة هذه الشركة الاٌ عن طريق قسم خاص تم افتتاحه لهذا الغرض ويديره “صالح هاشم صالح المنصوري” المقرب جداً من محافظ البصرة ” ماجد النصراوي” . ويضيف المصدر، ان المدعو “صالح المنصوري” ،يحمل الجنسية الاسترالية وهو يتمتع بعلاقة صداقة شخصية وعلاقة جيرة مع “النصراوي” في استراليا، وقد تم استدعائه من قبل “النصراوي” من استراليا وتعيينه بصفة عضواً في هيئة المستشارين ، وبعد افتتاح قسم الاشراف على ادارة العقود ، تم تعيينه مديراً لهذا القسم ، والذي تنحصر مهمته في التنسيق بين محافظة البصرة وشركة هل انترناشيونال ، وان “صالح المنصوري ” لايمتلك اي مؤهلات او خبرة تؤهله لقيادة هذا القسم الذي يديره مجموعة من المهندسين والمهندسات ،الذين وضعوا تحت برنامج رقابة مشددة داخل ديوان المحافظة . واضاف المصدر، ان القانون لايجيز للشركة الاعلان عن المناقصات او رسائل ابداء الاهتمام ، وان هذه المهمة تنحصر قانوناً بمديرية العقود الحكومية في ديوان محافظة البصره ،ولكننا وجدنا ان الشركة تقوم بنشر الاعلانات عن المناقصات ورسائل ابداء الاهتمام ، وانها تستلم العروض والعطاءات بصورة مباشرة وهذا ما لايجيزه القانون ، ولاحظنا كذلك ان اغلب المناقصات حين اعلانها يتم الاعلان عن موعد الغلق في اصل الاعلان ولكنه يتم اختزال موعد الغلق لموعد قريب جداً من موعد الاعلان في تنويه صغير يوضع داخل ملف pdf اسفل الاعلان الاصلي ، مما يؤشر في دليل واضح وقطعي ان عمل هذه الشركة تشوبه شبهات فساد ورشى وعمولات مالية كبيرة جداً . واضاف ، انه ومن المعلوم لدينا ان المدير الاقليمي لفرع الشركة في العراق هو الدكتور “فؤاد المؤمن” وهو عراقي يحمل الجنسية الاميركية ، ولكنه من المؤكد وبحكم اليقين ان من يدير فرع البصرة ” وبصورة سرية” هو المدعو ” قصي محبوبة ” المستشار الخاص لـ” عمار الحكيم ” . يذكر ان عضو مجلس محافظة البصرة “سلمان التميمي” ، قد طالب في وقت سابق بإحالة ملف عقد محافظة البصرة مع شركة هل انترناشيونال الى هيئة النزاهة للتحقيق في شبهات فساد واضحة تشوب العق

– اقرأ المزيد : http://www.qanon302.net/news/2014/12/25/40917

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة