; charset=UTF-8" /> وكالة وطن للأنباء » الفتح : تأخر المحكمة الاتحادية في مصادقتها على نتائج الانتخابات يعد عائقا امام تشكيل الكتلة الاكبر
ابرز الاخبار
الفتح : تأخر المحكمة الاتحادية في مصادقتها على نتائج الانتخابات يعد عائقا امام تشكيل الكتلة الاكبر

اكد المتحدث الرسمي باسم تحالف الفتح، احمد الاسدي، اليوم الاثنين، ان تأخر المحكمة الاتحادية في مصادقتها على نتائج الانتخابات يعد العائق الاهم امام تشكيل الكتلة الاكبر، مبينا ان استجابة الكتل السياسية من اجل الحوار حول تشكيل الكتلة الاكبر جيدة حتى الان.
وقال الاسدي في تصريح صحفي ان “الحوارات مع مختلف الكتل السياسية تركزت حول تشكيل الكتلة الاكبر في الفضاء الوطني، خاصة وان الاستجابة لغاية الان جيدة”، مشيرا الى ان “التحالف لديه علاقات شبه يومية مع مختلف الكتل والقوى السياسية”.

واضاف ان “هناك موافقات مبدئية على تشكيل الكتلة في الفضاء الوطني، لا سيما بعد محادثات حصلت مع كافة الاحزاب الكردية ومع القوى السنية والشيعية “، لافتا الى ان “تحالفه يقود جزءا اساسيا من المفاوضات حول تشكيل الكتلة الاكبر ويمثل نقطة ارتكاز في الحوارات نحو تشكيل الكتلة”.

وفيما يخص العوائق التي تقف امام تشكيل الكتلة الاكبر تحدث الاسدي قائلا: “لعل تأخر مصادقة المحكمة الاتحادية على نتائج الانتخابات يعد العائق الاهم امام لتشكيل الكتلة”، موضحا انه “بعد مصادقة المحكمة الاتحادية على النتائج والتي من المتوقع ان تكون بعد عطلة العيد ستكون هناك انطلاقة كبيرة باتجاه تشكيل الكتلة والحكومة”.

وبين ان “العائق الثاني ينحصر باسماء المرشحين لرئاسة الوزراء ورئاستي الجمهورية والبرلمان في المفاوضات وحورات تشكيل الكتلة، لا سيما وان طرح الاسماء المرشحة تؤخر كثيرا بتشكيل الكتلة الاكبر”، مؤكدا ان “تحالف الفتح يطرح مشروع تشكيل الكتلة قبل الخوض في مصاديق الكابينة الحكومية”.

وبين الاسدي ان “تحالف النصر يطرح اسم رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي من قبل كتلته كمرشح، ولكن الكتل الاخرى تتحفظ على عرض مرشحيها، وهنا يؤجل الموضوع الى ما بعد تشكيل الكتلة الاكبر

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة