ابرز الاخبار
أوكراني يلجأ إلى حيلة “عاطفية” لتجنب الخدمة العسكرية

يحقق مسؤولو التجنيد في الجيش الأوكراني بشأن مزاعم تتعلق بشاب عشريني تزوج من قريبته البالغة من العمر 81، وذلك بغاية التهرب من أداء الخدمة العسكرية.

ووفق صحيفة “نيويورك بوست” الأميركية، فإن ألكساندر كوندراتيوك (24) عاما تزوج من ابنة عمه المعاقة البالغة من العمر 81 عاما، وذلك من أجل التهرب من الخدمة العسكرية.

وتنص القوانين الأوكرانية إلزامية الخدمة العسكرية على جميع المواطنين الذكور ممن تبلغ أعمارهم 18 عاما فأكثر.

من جانبه، نفى كوندراتيوك الزواج من إيلاريونوفنا للحصول على إعفاء من الجيش، وأعرب عن حبه لزوجته الثمانينية، التي أكدت بدورها أن زوجها شاب صالح يعتني بها، إلا أن الجيران قالوا إنهم لم يروا كوندراتيوك في المنطقة، في حين ذكر أحدهم أن شقيقات إيلاريونوفنا وأحفادها وأبناء إخوتها كانوا يزورونها ويترددون عليها أكثر من زوجها “المفترض”.

ونقلت صحيفة “ميرور” البريطانية عن أليكساندر دانييلوك، المسؤول عن مفوضية فينيتسا التي تتولى التجنيد “كان لكوندراتيوك الحق في تأجيل خدمته الإلزامية لأنه وصي على شخص معاق”.

وأشار دانييلوك إلى أنه”نظرا لأن كوندراتيوك أظهر شهادة زواجه ووثيقة أخرى تثبت أنه يعيش في منزل السيدة إيلاريونوفنا، فلا يمكن اتخاذ أي إجراء”.

ويعارض المحامي رومان كورشينيك رأي دانييلوك قائلا “إذا أثبتوا أنه لا يوجد زواج صحيح، وأنه لا توجد أسرة مشتركة، فيمكن استدعاؤه للقيام بالخدمة العسكرية”.

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة