; charset=UTF-8" /> وكالة وطن للأنباء » الفتح :أطرافا سياسية توجه اللائمة على الحكومة بالاخفاق في عدد من الملفات ابرزها المالية والامنية.
ابرز الاخبار
الفتح :أطرافا سياسية توجه اللائمة على الحكومة بالاخفاق في عدد من الملفات ابرزها المالية والامنية.

اكد النائب محمد الغبان القيادي في تحالف “الفتح” على ضرورة منح الحكومة الاتحادية الحالية برئاسة مصطفى الكاظمي فرصة لتنفيذ برنامجها الحكومي ومساءلتها في حال الاخفاق.

ورغم ان الحكومة العراقية لم يبقَ من عمرها الكثير بعد تحديد رئيس مجلس الوزراء موعد الانتخابات المبكرة في منتصف العام المقبل إلاّ ان اطرافا سياسية توجه اللائمة لها بالاخفاق في عدد من الملفات ابرزها المالية والامنية.

وقال الغبان في بيان له اليوم ان “الجميع يدرك بعمق الظروف الاقتصادية والمالية الصعبة التي تواجه الدولة العراقية  بسبب تداعيات ازمة وباء كورونا العالمية، وكذلك  الازمات والمشاكل الاقتصادية والمالية المتراكمة والموروثة من الحكومات السابقة”، مستدركا انه “لا يمكن ان نستسلم للازمة والتحديات القادمة التي يبدو انها ستدفع البلد الى حافة الانهيار والافلاس المالي ان لم تعالج بعناية وارادة اصلاحية قوية، لابد من حزمة اصلاحات اقتصادية ومالية واجراءات ادارية صارمة للحيلولة دون ذلك”.

واعرب عن اسفه لعدم ايفاء الحكومة الحالية “بالتزامها وفق المنهاج الحكومي في اجراء اصلاحات اقتصادية، ولا بما تعهدت به في قانون الاقتراض الذي وافق عليه البرلمان بتقديم ورقة الاصلاحات خلال ٦٠ يوما من نفاذ القانون المذكور” .

ونوه الى الغبان ان “رئيس الحكومة – وفق المادة ٧٨ – هو المسؤول التنفيذي المباشر عن السياسة العامة للدولة، وبالتالي هو من يتحمل ما يحصل من سوء ادارة   المالية العامة للدولة، فضلا عن مسؤولية وزير المالية المباشرة عن تنفيذ السياسة المالية للبلاد”.

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة