; charset=UTF-8" /> وكالة وطن للأنباء » أطفالٌ في سن الدراسة يعملون في مهنٍ صعبة وخطيرة في العراق!
ابرز الاخبار
أطفالٌ في سن الدراسة يعملون في مهنٍ صعبة وخطيرة في العراق!

من هنا، اختار برنامج “52 دقيقة” الإضاءة على هذه الظاهرة الخطيرة في العراق والتحدث عن الأطفال في العراق الذين يعملون في مهنٍ صعبة وخطيرة، بعد تركهم المدرسة. والهدف من عمل هؤلاء الأطفال يكون في أغلب الأحيان إعالة العائلة بعد فقدان الوالد أو المعيل الأساسي.

وتصب هذه الحلقة في هدف التوعية على خطورة هذا الموضوع، كما تنبه أن الدولة تمنح راتب لمن لديه أولاد في سن الدراسة، وهذا الراتب ينقطع في حال توقف الأولاد عن الدراسة. 
شهدنا في هذه الحلقة حالات صعبة يعيشها الأطفال في العراق، بعد أن تم تصوير “52 دقيقة” في مناطق صناعية في بغداد.

وقابلت زهراء غندور مديرة مكافحة عمالة الأطفال في وزارة العمل والشؤون الإجتماعية، ومرشدٍ تربوي سيتحدث عن النتائج الخطيرة التي يسببها ترك الاولاد لدراستهم. من بين ريبورتاجات البرنامج، اليكم هذا التقرير المصوّر عن طفلٌ اسمه حيدر يعمل منذ سبع سنوات. شاهدوا قصته في الفيديو أعلاه.

 
شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة