; charset=UTF-8" /> وكالة وطن للأنباء » الاحرار: سبب تأخير الموازنة سياسي ومن المتوقع انهاء قراءتها الثانية الأسبوع المقبل
ابرز الاخبار
الاحرار: سبب تأخير الموازنة سياسي ومن المتوقع انهاء قراءتها الثانية الأسبوع المقبل

وقال الخفاجي في حديث صحفي، إن “مجلس الوزراء أرسل مشروع قانون الموازنة في نهاية الشهر كانون الأول من العام الحالي، وأحدث ضجة إعلامية داخل مجلس النواب، بسبب تأخير إقرارها وتعطيلها من قبل الكتل السياسية”، مبينا أن “التأخير في إقرارها سياسي وليس فني”.

واعتبر الخفاجي “لو استطاع السياسيين الاتفاق في وقتها وإرسال الموازنة في الشهر التاسع من العام الماضي بحسب الدستور، لتم إقرارها بموعدها المحدد”، مشيرا الى ان “الكتل السياسية تجاوزت الدستور من خلال تعطيلها إقرار مشروع الموازنة داخل قبة البرلمانية”.

واكد الخفاجي ان “نواب التحالف الكردستاني لن يصوتوا على الموازنة إلا بعد تنفيذ شروطهم، كذلك القائمة العراقية، فضلا عن ذلك الشروط نفسها التي تم اتفاق عليها في وقت سابق مع رئيس الوزراء نوري المالكي”، مرجحا ان “تشهد جلسات الأسبوع المقبل انجاز القراءة الثانية لمشروع الموازنة، وإقرارها قبل إجراء انتخابات مجلس النواب المقبل”.

ودعا الخفاجي ائتلاف دولة القانون والتحالف الكردستاني الى “التقديم تنازلات، من أجل المواطن وإقرار مشروع الموازنة”.

واتهمت النائب عن ائتلاف دولة القانون انتصار الغريباوي، في (السابع من نيسان 2014)، رئاسة البرلمان بمحاولة تأجيل إقرار الموازنة إلى ما بعد الانتخابات البرلمانية من خلال تأجيل عقد الجلسات المتبقية، فيما حذرت من إرادات داخلية وخارجية بالعمل على هذا الأمر.

يذكر أن الموازنة العامة للدولة، أضحت مادة للسجال وتراشق الاتهامات بين الكتل السياسية كافة، كونها ما زالت تقبع في أروقة مجلس النواب، ولم تكتمل قراءاتها منذ أن صادق عليها مجلس الوزراء في (15 كانون الثاني 2014).

 
 
 
شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة