; charset=UTF-8" /> وكالة وطن للأنباء » محافظ كركوك يطالب بتأمين خط النفط العراقي التركي ويحذر من تأثير توقفه على الموازنة
ابرز الاخبار
محافظ كركوك يطالب بتأمين خط النفط العراقي التركي ويحذر من تأثير توقفه على الموازنة
وقال كريم في حديث صحفي، إن “توقف ضخ النفط من حقول كركوك الى ميناء جيهان التركي منذ بداية شهر آذار الماضي دخل يوميه الـ51 وهذا يؤثر على الموازنة العامة للعراق وكركوك وإقليم كردستان”، مبيناً أن “مصلحة الجميع تقتضي تأمين التصدير لغرض توفير سيولة مالية لتنفيذ المشاريع المهمة في البلاد”.

 

وطالب محافظ كركوك الحكومة الاتحادية بـ”تأمين الخط المار بمحافظة صلاح الدين ونينوى من الهجمات الإرهابية المتكررة”، موضحاً أن “أغلب تلك الهجمات تنفذ في حدود تلك المحافظتين، وعلى القوات الأمنية تأمين الخط الاستراتيجي الناقل للنفط ومنع تكرار الاستهداف”.

 

وأضاف كريم وهو قيادي في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني، إن “كركوك بصدد إنشاء مصفى للنفط بطاقة 150 ألف برميل يوميا، والتعامل مع شركات عالمية لتطوير القطاع النفطي بالمحافظة التي تعرضت للإهمال”، مبيناً أن “انتاج حقول كركوك كان يصل الى مليون برميل، لكنه هبط الى 300 ألف برميل”.

 

وطالب كريم أيضاً الحكومة ووزارة الداخلية بـ”تقوية عمل شرطة نفط الشمال وحماية الطاقة في محافظتي صلاح الدين ونينوى، كونها أكثر المحافظات التي تشهد هجمات ضد الخط العراقي التركي”، مشيراً الى أن “تأمين عدة كيلومترات من الخط ليس مستحيلاً”.

 

ويعتبر الأنبوب العراقي التركي الناقل للنفط الذي يبدأ من مدينة كركوك العراقية مرورا بالأراضي التركية وصولا الى ميناء جيهان التركي، من أهم الخطوط الناقلة الرئيسية للنفط الخام، بدأ العمل بالخط الذي يبلغ قطره 40 عقدة عام 1973 وتم توسيع المنظومة مرتين في عام 1983 وعام 1987 حيث اكتملت بالطاقة النهائية البالغة (1.75) مليون برميل يومياً، ويبلغ طول الخط (1048) كم لنقل نفط خام حقول كركوك عبر الأراضي العراقية والتركية بدءاً من محطة الضخ الأُولى غرب كركوك حتى ميناء جيهان التركي على البحر المتوسط.

 

يذكر أن تدفق صادرات العراق من حقول النفط الشمالية في كركوك، 250 كم شمال العاصمة بغداد، كان غالباً ما يتوقف بسبب استهداف الجماعات المسلحة لأنابيب النفط فيها، ويصدر العراق يومياً عبر حقول كركوك كميات تتراوح بين 550 و660 ألف برميل في اليوم، فيما تصدر كميات تقدر بمليون ونصف مليون برميل عبر الموانئ العراقية في البصرة المطلة على الخليج.
شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة