محافظة واسط توقع اتفاقيات مع إيلام الإيرانية على دخول العراقيين بعجلاتهم من دون تأشيرة

وقال محافظ واسط محمود عبد الرضا ملا طلال خلال مؤتمر صحفي عقده، اليوم، في ديوان محافظة واسط، إن “وفدا رفيع المستوى من حكومة إيلام ممثلا بمحافظها محمد رضا مرواريد وأحد أعضاء مجلس الشورى الايراني عن محافظة ايلام أنهى، اليوم، زيارة رسمية إلى محافظة واسط، وقد أجرى خلالها سلسلة من المباحثات مع مسؤولي واسط”.

وأضاف طلال أن “الحكومة المحلية في محافظة إيلام وافقت على فتح مكتب تنسيقي استشاري هندسي في واسط وتسهيل الإجراءات الخاصة به وتفعيل منطقة التجارة الحرة التي تم طرحها بين الطرفين لأكثر من مرة من دون أن يتم ذلك”.

وأوضح محافظ واسط أن “الاتفاقيات التي اقرت بين الطرفين تضمنت أيضا تفعيل آفاق التعاون في مجال الصحة من خلال رفد المؤسسات الصحية في واسط بالملاكات الطبية الإيرانية المتخصصة والأجهزة والمعدات الضرورية”.

ودعا الشركات الايرانية الى “المساهمة بإعمار المحافظة وتذليل العقبات التي تحول دون مشاركتهم من خلال تسجيل الشركات الايرانية في سجل الشركات في وزارة التخطيط”.

وبين طلال أنه “تم عرض امكانية استثمار مطار الكوت ومصفى واسط النفطي من قبل الشركات الايرانية بعد حصول الموافقة على إنشائهما من وزارتي النفط والنقل”.

من جانبه، كشف محافظ ايلام محمد رضا مرواريد عن الموافقة على “دخول العراقيين بعجلاتهم من دون تأشيرة الى الاراضي الايرانية بعد حصول موافقة هيئة الكمارك العامة في ايران”، معربا عن “شكر حكومة ايران الى الشعب العراقي لما قدموه الى الزوار الإيرانيين”.

ودعا مرواريد الى “ضرورة تعزيز العلاقات الثقافية بين واسط وايلام كون لها جذور تاريخية واعادتها الى سابق عهدها”.

وكانت محافظة واسط أعلنت، في (15 تموز 2011)، عن توقيع مذكرة تفاهم مع محافظة إيلام الإيرانية تهدف إلى تعزيز التعاون المشترك في مختلف المجالات، مبينة أن حكومة واسط وجهت دعوة رسمية للشركات الإيرانية للاستثمار فيها.

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
اعلانات