مسؤول ايزيدي: مؤتمر اربيل يسعى لتدويل جرائم داعش وانصاف الضحايا

 

اعلن عيدو بابا شيخ المستشار السابق لرئيس الجمهورية لشؤون الايزيديين :” ان مؤتمر الابادة الجماعية المنعقد حاليا في اربيل يهدف الى تسليط الضوء على الجرائم المروعة التي ارتكبها تنظيم داعش بحق الايزيديين والمسيحيين “.

وقال بابا شيخ:”ان اكثر من خمسة الاف ايزيدي ، اختطفوا من قبل تنظيم داعش الارهابي ، بينهم 2000 امرأة تم سبيها وبيعها في اسواق النخاسة، اضافة الى تهجير نحو 400الف ايزيدي من مناطقهم”.

واضاف “ان المؤتمر يسعى الى ايصال اصوات كل هؤلاء الضحايا الى المسؤولين في اقليم كردستان والحكومة العراقية اضافة الى المجتمع الدولي ، والضغط من اجل درج هذه الجرائم ضمن جرائم الابادة الجماعية ضد الانسانية”.

وتابع “ان المؤتمر يسعى ايضا الى العمل من اجل اعادة اعمار مناطق المسيحيين والايزيديين بعد تحريرها من تنظيم داعش الارهابي،وتوفير الحماية لهذين المكونين المهمين في المجتمع العراقي”.

وانطلقت في اربيل اليوم اعمال مؤتمر  الابادة الجماعية والتطهير العرقي ومستقبل الايزيديين والمسيحيين في العراق  بحضور عدد كبير من الباحثين والسياسيين ويستمر ليومين

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
اعلانات