سوريا.. الإستعداد للهجوم الأخير على داعش قرب حدود العراق
قالت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) إن عمليات إجلاء المدنيين من آخر جيب يسيطر عليه داعش الارهابي قد تنتهي اليوم الخميس، تمهيدا لمهاجمة آخر مسلحي التنظيم المحاصرين في قرية الباغوز.
وتقع قرية الباغوز شرقي سوريا قرب الحدود مع العراق، وهي آخر قطعة من الأراضي التي يسيطر عليها داعش الإرهابي في منطقة وادي الفرات.
وقد غادر أمس الأربعاء مئات الأشخاص من رجال ونساء وأطفال، آخر معاقل داعش في شرق سوريا، في خطوة توحي بأن حسم “قوات سوريا الديموقراطية” للمعركة ضد مسلحي التنظيم باتت وشيكا.
وقال المتحدث باسم “قوات سوريا الديمقراطية”، مصطفى بالي، في وقت سابق: “حتى الآن الإرهابيون المتحصنون بالداخل ما زالوا يراهنون على الحسم العسكري”، مضيفا أن “قواتنا صرحت منذ البداية أنهم أمام أحد خيارين. إما الاستسلام دون قيد أو شرط، أو أن تمضي المعركة إلى نهايتها”.
ويرى مراقبون لتطور الأوضاع في سوريا أن الحرب المستمرة منذ ثماني سنوات ستدخل مرحلة جديدة، بعد السيطرة على هذه المنطقة، وسحب القوات الأمريكية، ما قد يترك فراغا أمنيا تسعى قوى أخرى لشغله.
شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
اعلانات