ابرز الاخبار
كشف سبب خلافات الديمقراطي مع الاتحاد الوطني
أكد المتحدث باسم الحزب الديمقراطي الكردستاني، محمود محمد، ان اجتماعات حزبه مع الاتحاد الوطني الكردستاني تركزت على وحدة اراضي اقليم كردستان واستباب الاستقرار، لافتا الى ان الاولوية لدى الاتحاد الوطني كانت تسمية محافظ كركوك.
وقال محمود محمد في تصريح صحفي، ان “الجانبين كانا متفقان على اغلب نقاط الاتفاق،” موضحا، ان “الخلاف الرئيسي تمثل بمسألة كركوك والمادة 140 من الدستور والاتفاق مع الحكومة الاتحادية ومن ثم انتخاب محافظ كركوك”.
واضاف، ان “الأولوية لدى الاتحاد الوطني كانت تسمية محافظ كركوك واعادة الاوضاع الى طبيعتها ومن ثم بقية المسائل الاخرى”.
وكان الاتحاد الوطني الكردستاني قد رحب امس السبت، برسالة مسعود بارزاني رئيس الحزب الديمقراطي الى كوسرت رسول نائب الامين العام للاتحاد الوطني الكردستاني، معلنا قرب بدء المباحثات بين الجانبين.
من جانبه أكد المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الوطني لطيف شيخ عمر، اليوم الاحد، عدم تحديد اي موعد لاجتماع المشترك مع الحزب الديمقراطي.
وقال شيخ عمر في تصريح صحفي ان الحزبين سيجتمعان في ضوء الرسالة بارزاني” مضيفاً، ان “موعد الاجتماع لم يحدد لحد الان، وسيتم الاعلان عنه رسميا حال الاتفاق عليه”.
وكان الاتحاد الوطني الكردستاني قد أعلن أمس السبت، عن ترحيبه برسالة بارزاني” مؤكداً “ضرورة الاتفاق الشامل كحزمة واحدة لمسائل تشكيل حكومة الاقليم وكركوك وبغداد”.
شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
المقالات