أول إجراء من ظريف عقب رفض استقالته من الرئيس الإيراني

استأنف وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، نشاطه الدبلوماسي، بعد رسالة الرئيس حسن روحاني، التي أكد فيها رفضه قبول الاستقالة.

وقالت وكالة أنباء “مهر” الإيرانية، إن وزير الخارجية محمد جواد ظريف، تراجع اليوم الأربعاء عن استقالته، من خلال منشور على صفحته الرسمية في “إنستغرام قال فيها : إن كل ما يهمني هو الارتقاء بالسياسة الخارجية للبلاد والدفاع عن مصالح الشعب الإيراني الشريف وحقوقه في الساحات الدولية.

وأضاف ظريف في رسالته : “أتمنى أن تتمكن وزارة الشؤون الخارجية، بالتعاون مع الجميع، مع قيادة وتوجيه وإشراف قائد الثورة ورئيس الجمهورية، من الاضطلاع بجميع مسؤولياتها في إطار الدستور وقوانين البلد والسياسات العامة للسلطة”.

كما شكر ظريف، الشعب الإيراني الشجاع الذي لم يتوانى عن دعمه إلى جانب النخب والمسؤولين طيلة فترة عمله ولاسيما الـ 24 ساعة الماضية.

وكان الرئيس الإيراني، حسن روحاني، بعث برسالة إلى وزير الخارجية محمد جواد ظريف، في وقت سابق، اليوم، يؤكد فيها رفضه الاستقالة التي تقدم بها الأخير. وتابع روحاني: “لأنك كما وصفك قائد الثورة الإسلامية، “الأمين والشجاع والأبي والمتدين”، وفي طليعة المواجهة أمام الضغوط الأمريكية الشاملة؛ فإنني لا أوافق على استقالتك لأنها تتنافى مع مصالح البلاد”،

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
اعلانات