عمار طعمة : مشروع تعديل قانون الجنسية تضمن ثغرات تؤدي للتغيير الديموغرافي ومنح الجنسية لاشخاص معادين للعراق

قال رئيس كتلة النهج الوطني عمار طعمة ان مشروع تعديل قانون الجنسية تضمن ثغرات تؤدي للتغير الديموغرافي و منح الجنسية لاشخاص معادين للعراق.

واعتبر التعديل الاول لقانون الجنسية العراقية، من ولد خارج العراق ولاجنسية له عراقي الجنسية اذا اختارها خلال سنة من تاريخ بلوغه سن الرشد . و هذا يفتح المجال و الفرصة لمنح مجهولين ولا معرفة باصولهم وتوجهاتهم الفكرية للحصول على الجنسية العراقية.

وأشار الى” ان الجنسية تمنح لمن ولد في العراق من اب او ام غير عراقيين دون تحديد مدة اقامة مقدم الطلب التي يشترط فيها على الاقل عشر سنوات له و ان يكون ابواه مقيمين لمدة لا تقل عن خمسة عشر سنة و معروفين بحسن سيرتهم و السمعة و لم يحكم عليهم بجناية او جنحة مخلة بالشرف و لم يكن احدهما من دولة في حالة عداء مع العراق”.

وأضاف” ان المشروع يمنح وزيرالداخلية حق قبول تجنس غير العراقي وان لم يقم بصورة مشروعة في العراق اذا كان مهجرا قسرا و مقيما لمدة سنة واحدة و هذا الاجراء فيه خطورة على تغيير ديموغرافية الشعب العراقي”.

وتابع” ان المشروع يمنح الجنسية لغير العراقي المتزوج من امرأة عراقية اذا اقام سنتين في العراق وهذه مدة قليلة و لا بد من تقييدها بأقامته ما لا يقل عن خمس عشرة سنة مستمرة و لم يكن من دولة في حالة عداء مع العراق”.

وكان مجلس النواب انهى في جلسته اليوم القراءة الاولى لمشروع التعديل الأول لقانون الجنسية.

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
اعلانات