حقوق الانسان البرلمانية تبحث مع السفير الكندي المواضيع التي تهم الوضع العراقي

بحث رئيس لجنة حقوق الانسان البرلمانية النائب ارشد الصالحي ، مع السفير الكندي في بغداد باول جيبارد وشون بويد مسؤول قسم الشرق الأوسط وأفريقيا ، المواضيع التي تهم الوضع العراقي.

واوضح النائب ارشد الصالحي بحسب بيإن للدائرة الاعلامية لمجلس النواب ” ان اللجنة لديها اولويات في الجانب التشريعي، خاصة قانون حماية التنوع ومنع التمييز لضمان حقوق الأقليات الدينية والعرقية في العراق، وقانون الحماية من العنف الأسري”.

وشدد الصالحي على ضرورة تعاون دول العالم في دعم العراق بموضوع الناجيات من تنظيم داعش الإرهابي ومشاركة الحكومة الكندية في عقد مؤتمر دولي حول الاطفال المجندين ، والذي ستدعو له اللجنة ، فضلا عن اهمية بناء وتأهيل دور الايواء لاصلاحهم.

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
اعلانات