وفيات في موجة شديدة الحرارة تجتاح وسط وشرق أميركا

اجتاحت موجة شديدة الحرارة وسط وشرق الولايات المتحدة ، مما دفع بعض السكان للجوء إلى مراكز تتوفر بها مكيفات الهواء، فيما وصلت درجة الحرارة في واشنطن إلى 41 درجة مئوية مع توقعات بمزيد من الارتفاع.

وقال أليكس لاميرز من مركز التنبؤ بالأرصاد الجوية في الهيئة الوطنية للطقس “الجو حار جدا الآن بدءا من الولايات الواقعة في مناطق سهلية ومرورا بوادي مسيسبي ثم وصولا إلى الساحل الشرقي”.

وقالت الهيئة إن ارتفاع درجات الحرارة تسبب في حدوث وفيات. وحثت عدة مدن، بدءا من شيكاغو وانتهاء بنيويورك، سكانها على اللجوء إلى المراكز التي توجد بها مكيفات للهواء مثل المكتبات والمراكز التجارية.

وظلت درجات الحرارة على ارتفاعها بحلول المساء بسبب الموجة الحارة التي بدأت قبل أيام في الغرب الأوسط الأميركي ووصلت بسببها درجات الحرارة في مدينة روكفورد بولاية إيلينوي يوم الجمعة إلى 27 درجة مئوية وهي الأعلى هناك منذ عام 1918.

وصاحب الموجة الحارة ارتفاع في نسبة الرطوبة مما زاد الشعور بارتفاع درجات الحرارة.

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
اعلانات