الأمن الروسي: الداعشيان المعتقلان في تتارستان خططا لعمليات تسميم وخطف رهائن

أعلن مسؤول في أجهزة التحقيق الروسية أن مؤيدي تنظيم “داعش”، اللذين تم القبض عليهما في جمهورية تتارستان الروسية مؤخرا كانا يخططان لعمليات تسميم واختطاف رهائن.

وقال ممثل أجهزة التحقيق خلال جلسة المحكمة في قضية المواطنين رسلان شامشوتدينوف وإيلشات زايناغوتدينوف المتهمين بالتخطيط لأعمال إرهابية في تتارستان ” إنهما كانا يمارسان نشاطا دعائيا لتحريض سكان مدينة نيجنيكامسك على تنفيذ هجمات إرهابية.

واضاف ان الرجلان كانا يبحثان عن مواد سامة لتسميم منتسبي وزارة الداخلية الروسية وجهاز الأمن الفدرالي، ودعيا كذلك إلى اختطاف رهائن، بمن فيهم عناصر الأجهزة الأمنية.ووجهت إليهما تهمتا “المساعدة على النشاط الإرهابي” و”الدعوات العلنية لممارسة الإرهاب وتبريره

وقررت محكمة في مدينة قازان، عاصمة جمهورية تتارستان الروسية، حبس المتهمين حتى 29 سبتمبر المقبل على ذمة التحقيق.

وكان جهاز الأمن الفدرالي الروسي قد أعلن في وقت سابق إلقاء القبض على الشخصين للاشتباه بتخطيطهما لهجمات إرهابية. وتمت مصادرة متفجرات ومكونات لتجميع عبوات ناسفة ، وحسب معطيات جهاز الأمن، فإنهما من مؤيدي “داعش”.

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
اعلانات