النائب العقابي يحذر الحكومة من تجاهل استحواذ حيتان الفساد على فرص العمل ومنحها للعمالة الاجنبية

حذر النائب عن كتلة النهج الوطني حسين العقابي الحكومة من تجاهل استحواذ حيتان الفساد على فرص العمل ومنحها للعمالة الاجنبية.

وقال العقابي في بيان ” ما زالت قضية ارتفاع نسب البطالة وقلة فرص العمل مثار قلق لدى الشارع العراقي الذي التهب بالمظاهرات والاعتصامات المطالبة بالتعيينات واحتضان الطاقات والنخب الوطنية ، لكننا نتيقن يوماً بعد آخر من تنامي دور حيتان الفساد في منظومة الدولة العراقية وتواطؤ بعض المتنفذين في الحكومة الذين استحوذوا على فرص العمل في القطاع الخاص ومنحوها للعمالة الوافدة وحرموا الشباب العراقي منها “.

واضاف: ” وجهنا قبل اكثر من سبعة اشهر عدة اسئلة برلمانية لوزراء العمل والشؤون الاجتماعية والداخلية والنفط ، حول حجم العمالة الاجنبية واعدادها واماكن اقامتهم وطبيعة عملهم ومدى تأثيرهم على الاقتصاد العراقي ، لكن لم تردنا اية اجابة من الوزارات الثلاث رغم تأكيد كتبنا السابقة، مما يعني اهمالاً وفشلاً ادارياً اضافة الى الاستخفاف بالدور الرقابي للبرلمان مع احتمال تواطؤ وفساد المتنفذين فيها “.

وحذر العقابي السلطة التنفيذية من تجاهل هذا الموضوع الخطير وتسويفه، ودعا الى التجاوب بجدية ومسؤولية مع مجلس النواب واحترام دوره الرقابي، مطالبا بالتنسيق والتعاون لتحديد نسب العمالة الاجنبية التي فاق عددها المليون بحسب المعلومات المتوفرة ، داعيا الى فتح فرص العمل في القطاع الخاص والمشاريع الاستثمارية للحكومة خصوصا في القطاع النفطي ، امام الشباب العراقي للاسهام في بناء البلد والنهوض بواقعه.

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
اعلانات