عشيرتي العباسين والموالي ينتفضون لقتال "داعش" في الانبار

وقال العباسي في حديث صحفي ان “عشيرتي العباسين والموالي أعلنتا النفير العام لمحاربة عناصر تنظيم داعش في مختلف مناطق محافظة الانبار”، مبينا ان “500 مقاتل من أبناء العشيرتين سيشاركون في القتال الى جنب القوات الأمنية من الشرطة والجيش لقتال داعش”.

ودعا رئيس مجلس محافظة الأنبار صباح كرحوت، في 23 ايلول 2014، عشائر المحافظة الى ضرورة الوقوف مع القوات الأمنية في محاربة عناصر تنظيم “داعش”، فيما أكد أن تحرير مدن المحافظة بحاجة الى تضافر جهود الجميع.

وتشهد محافظة الانبار وضعا أمنيا محتدما منذ (10 حزيران 2014)، وذلك بعد سيطرة مسلحين من تنظيم “داعش” على محافظة نينوى بالكامل، وتقدمهم نحو صلاح الدين وديالى وسيطرتهم على بعض مناطق المحافظتين، في حين تستمر العمليات العسكرية في الأنبار لمواجهة التنظيم.

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
اعلانات