قائد عمليات البصرة : حملة نزع السلاح بالمحافظة تشهدا تعاونا من المواطنين

 

اكد قائد عمليات البصرة اللواء الركن سمير عبد الكريم :” ان حملة نزع السلاح في المحافظة تشهد تعاونا كبيراً من قبل المواطنين ، رغم تضرر تجار الاسلحة “.

وقال في مؤتمر صحفي مشترك مع عدد من نواب البصرة ، بعد استضافته في مكتب البرلمان بالمحافظة :” ان هناك تعاونا كبيرا من المواطنين مع الاجهزة الامنية ، رغم تضرر جهات منها تجار الاسلحة ، الذين يطلقون شائعات بان الاسلحة التي تنزع من البصرة تنقل إلى المناطق الغربية “.

واشار الى :” ان النزاعات العشائرية تراجعت بنسبة 90% اثر التراضي بين الأطراف المتنازعة، فضلا عن تراجع ظاهرة الاطلاقات العشوائية، علاوة على انخفاض نسبة الجريمة المنظمة الى ادنى مستوياتها”.

 

من جانبه شدد النائب فالح الخزعلي على :” ان المواطن له الحق بامتلاك قطعة سلاح مع عتاد مناسب لها في الوقت الحاضر ، كون الارهاب يهدد الجميع والكل مطالب بالدفاع عن الوطن”.

فيما بين النائب حسن خلاطي ان “المحور المهم الذي دارت حوله الاستضافة هو ان عمليات نزع السلاح التي تنفذها الاجهزة الامنية لا تهدف الى اخلاء المحافظة من السلاح بقدر ما تهدف الى نزعه من الذين يستخدمونه في غير محله” .

وكان رئيس خلية الازمة في محافظة البصرة المحافظ ماجد النصراوي قد أكد ان المحافظة ، بعد بدء حملتها القاضية بنزع السلاح من المواطنين ، لم تشهد اي خروق أمنية ومنها عمليات القتل والسرقة واطلاق النار العشوائي ، باستثناء حوادث قليلة تمت السيطرة عليها ومحاسبة مرتكبيها”

 

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
اعلانات