عبدالمهدي للرئيس الايراني: نتطلع لتعزيز الأمن والاستقرار والازدهار لجميع شعوب المنطقة

اعرب رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي عن امله في ان تسهم زيارة رئيس جمهورية ايران الاسلامية الدكتور حسن روحاني للعراق بتطوير العلاقات بين البلدين والشعبين الجارين في جميع المجالات وتعزيز الأمن والاستقرار والازدهار لجميع شعوب المنطقة .

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء” ان عبدالمهدي وروحاني ترأسا جلسة المباحثات المشتركة التي بدأت في بغداد مساء اليوم بحضور الوزراء والمسؤولين من اعضاء الوفدين ، وتناولت استمرار التعاون في مجال مكافحة الارهاب وتعزيز جهود الأمن والاستقرار ، وبحث التعاون في المجالات الاقتصادية والتجارية والعديد من الملفات المشتركة وفي مقدمتها النفط والزراعة والاعمار والاستثمار والصحة والنقل والمناطق الصناعية والمنافذ الحدودية”.

وحضر جلسة المباحثات عن الجانب الايراني وزراء الخارجية والداخلية والصناعة والمناجم ومحافظ البنك المركزي الايراني ، ووكلاء عدد من الوزارات وسفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في بغداد , فضلا عن كبار المسؤولين والمستشارين .

وحضر اللقاء عن الجانب العراقي وزراء النفط والخارجية والاعمار والاسكان والتجارة والصناعة والمعادن والنقل ومحافظ البنك المركزي العراقي وسفير العراق لدى جمهورية ايران الاسلامية وعدد من وكلاء الوزارات والمستشارين والمسؤولين في الحكومة العراقية.

وكان رئيس مجلس الوزراء قد استقبل رئيس جمهورية ايران الاسلامية والوفد المرافق له فور وصوله الى القصر الحكومي بعد ظهر اليوم بعزف السلامين العراقي والايراني وتفتيش حرس الشرف والكراديس التي تمثل مختلف صنوف وتشكيلات القوات العراقية المسلحة .

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
اعلانات