فؤاد حسين : حكومة عادل عبد المهدي كانت ضحية للصراع الأميركي الإيراني”.

أكد وزير الخارجية فؤاد حسين، أن حكومة رئيس الوزراء السابق عادل عبد المهدي كانت ضحية للصراع الأميركي الإيراني، مشيرا إلى أن تظاهرات تشرين كانت بتأثير أميركي، فيما نفى مانشرته وسائل اعلام أميركية بخصوص حدوث لقاء بين نظيره الإيراني محمد جواد ظريف ومسؤولين أميركان.

وقال حسين في حوار صحفي  إن “احداث تشرين كانت بسبب الصراع الإقليمي الدولي”، مبينا أن “كل ظاهرة سياسية في العراق سببها الصراع الأميركي الإيراني (في إشارة الى التدخلات الأميركية في العراق)”.

وأضاف، أن “حكومة رئيس الوزراء السابق عادل عبد المهدي كانت ضحية للصراع الأميركي الإيراني”.

من جانب آخر نفى حسين “حدوث لقاءات بين ظريف ومدير الـ(سي آي ايه)”، مؤكدا أن “وزير الخارجية الإيراني الذي زار بغداد الأسبوع الماضي لم يتلق سوى المسؤولين العراقيين”

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
اعلانات