عالية نصيف تطالب بفتح تحقيق في ملفات الفساد في المصرف العراقي للتجارة

طالبت النائبة عالية نصيف الجهات الرقابية بفتح تحقيق حول ملفات فساد المديرة السابقة للمصرف العراقي للتجارة (TBi) التي أعطت قروضاً لاقربائها بمبالغ طائلة لتمويل مشاريع وهمية..

وقالت نصيف في بيان اليوم :” ان المديرة السابقة للمصرف العراقي للتجارة (TBi) أعطت قروضاً لأقربائها وأبناء عشيرتها بمبالغ طائلة تجاوزت 600 مليون دولار ، بدون ضمانات حقيقية ، لتمويل مشاريع وهمية في إقليم كردستان، وقد صدرت أوامر باعتقالها وهي مختفية عن الانظار، كما ان الاشخاص الذين تسلموا القروض لا وجود لهم “.

وبينت نصيف :” ان مجموع هذه القروض اكثر من رأس مال المصرف”، متسائلة :” اين اختفت هذه الأموال وهل عجزت الدولة بكل مؤسساتها الرقابية والأمنية عن ملاحقة هذه الأموال وإيجاد مديرة المصرف الهاربة، واا ليس بامكان حكومة الإقليم إذا كانت جادة في تعاونها مع حكومة المركز ، ان تقدم معلومات تفصيلية عن مصير هذه الأموال التي يحتمل أنها موجودة في أرصدة أشخاص داخل الاقليم ؟ “.

وتابعت :” ان هذه الفضيحة ستلحق الضرر بسمعة النظام المصرفي في العراق وتجعل المستثمرين الأجانب مترددين في الاستثمار داخل العراق، لأن فتح الاعتماد يتطلب وجود مصرف يتمتع بسمعة جيدة، في حين أن المصرف العراقي للتجارة هو المصرف الوحيد المعتمد من قبل المصارف الدولية والشركات الاجنبية والادارات المالية حول العالم ،لكن هذه الفضيحة باتت نقطة سوداء في تاريخه ” ، مشددة على :” ضرورة قيام الجهات الرقابية المعنية بفتح هذا الملف ومعرفة مصير تلك الأموال “./انتهى

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
أخبار الساعة
اعلانات